طاحونه البابا كيرلس



اهلا ًوسهلا بك عزيزي الزائر نورتنا في منتدي طاحونه البابا كيرلس نتمني ان تكون سعيد وانت بداخل المنتدي وقضاء وقت ممتع تفيد وتستفيد معنا ، اذا كانت اول زيارة لك للمنتدي فا اضغط علي تسجيل لتحصل علي عضوية جديده وتتمتع بكافة المزايا وتكون عضو في اسرة المنتدي ، واذا كنت عضو بالمنتدي فا اضغط علي دخول لتسجيل دخولك بعضويتك بالمنتدي .




 
الرئيسيةالبوابهالتسجيلدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 معلومات عن القديس الصامت ( ابونا يسطس الانطونى )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tota
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
التسجيل : 11/10/2008
مجموع المساهمات : 1838
شفـيعي : البابا كيرلس
الـعـمـل : studint
هـوايـتـي :
مزاجي :

مُساهمةموضوع: معلومات عن القديس الصامت ( ابونا يسطس الانطونى )   الخميس 23 يوليو - 20:44


كلمــــــــــــــتة المستجابة من السماء :

يقول القمص أبسخرون الأنطونى : " إذا طلب أحد الزوار الأذن منه بمغادرة الدير فلو قال له : " أقعد وما سمعتش الكلام , وحاول يمشى فلا بد أن يحدث له شئ يعطله , كأن تتعطل سيارته أو يتأخرون فى العودة .. ألخ فكانوا يذهبون لبونا يسطس ويطلبون بركته , فكان يقول : " خلاص , خلاص .. يالا أمشى , فكانت السيارة تتحرك "
** يقول القمص أبسخرون الأنطونى حضر للدير أباء من دير الأنبا بولا للمشاركة فى الإحتفال بعيد القديس الأنبا أنطونيوس وبعد أنتهاء العيد , غادروا الدير دون أن يسلموا على أبونا يسطس , وحدث أن أبونا يسطس جاء إلى أبونا يسطس يسأل عن رهبان دير النبا أنطونيوس , فعرفته أنهم غادروا الدير فاسف لذلك وردد قائلاً : " أنا ما سلمتش عليهم " وبعد مدة فوجئنا برجوعهم إلى الدير إذ لم يجدوا سيارة تقلهم .. فقلت لهم : " أنتم عارفين رجعتم ليه !! علشان ما سلمتوش على ابونا يسطس " ومكث الرهبان حتى اليوم التالى , وذهبوا ليبحثوا عما يوصلهم غلى ديرهم فلم يجدوا , وعادوا للمرة الثانية فقلت لهم : " أنتم ما سلمتوش على ابونا يسطس ... لازم تسلموا عليه " وناديت عليه فحضر وودعهم , فوجدوا مواصلة تحملهم لديرهم .

هل وصل أبونا يسطس إلى درجة سائح ؟

** سألت رئيسة دير الراهبات هذا السؤال إلى رئيس الدير المتنيح القمص أثناسيوس الأنطونى , رغم أنه راهب يعيش فى وسط الرهبان لأى راهب فى المجمع وليس منفردا أو متوحداً كما هو معروف ان فئة السياحه تخرج من المتوحدين , وأستفسرت عن حقيقة الدرجة التى وصل إليها فى الرهبنه , فأجابها رئيس الدير أنه .. يعتقد أن أبونا يسطس قد بلغ درجة السياحة , لذا فهو صامت هادئ , رغم أنه راهب فى شركة رهبانية معيشية .
وفوجئ الأثنين بعد إنتهائهما من هذه المحادثة بوقت قصير بحضور أبونا يسطس ويقول لهما : " إللى وازن القلوب هو الرب وحده , أنتم قاعدين تقولوا ده أيه , وده أيه , لكن الى يعرف الحاجة دى ربنا وحده "
** ومرة أخرى سمعت هذه ألأم أن ابونا يسطس من فرط تقشفة كان يستحم ( الحقيقة أنه كان يستحم ليلاً فى خزان المياة القريب من العين ) ولكن كانت هذه الإشاعة تتردد فسألت رئيس الدير هل الإستحمام أو عدم الإستحمام له علاقة بدخل السماء ؟ وفيما هما يتناقشان فى هذا الموضوع , أقبل أبونا يسطس وقال : " اللى هايستحمى هايروح السما .. واللى مش هايستحمى هايروح السما , المهم هو نقاوة القلب " فكيف عرف موضوع المناقشة !!!
**رئيسة دير الراهبات قالت : " وحدث ذات مرة أن كنت فى دير الأنبا أنطونيوس وفكرت فى الذهاب إلى دير الأنبا بولاً وكنت أتحدث مع رئيس الدير وكان أبونا يسطس موجوداً فقال لنا : " بلاش تروحوا النهاردة .. مفيش لزوم " فتساءل الأب رئيس الدير قائلاً : " ليه هوه فيه حاجة هاتحصل ؟ " فلم يجب أبونا يسطس بشئ ولكن قال بعد قليل : " الحاجة دى حصلت خلاص والرهبان هناك حزانى " فإستبعدنا فكرة الذهاب إلا أننا قد قلقنا , ثم عاد أبونا يسطس ليقول : " ستسمعون نبأ لن يفرحكم , والرهبان هناك مش مبسوطين " .. ثم وصل خبر إنتقال الب الأسقف رئيس دير الأنبا بولا المتنيح الأنبا أرسانيوس !!!

أنت موش أد المــــــــــلاك !!!

يذكر القس رافائيل آفا مينا حادثة سمعها من المتنيح الأنبا إيساك ( وهو القمص أثناسيوس الأنطونى رئيس الدير سابقاً ) قال لى الأنبا أيساك : " أننى عندما رئيس الدير , أشتريت خروفاً لأقدمه نذراً لرئيس الملائكة ميخائيل , وذلك بسبب المشاكل والضيقات التى كانت تحيط بى , وفرزت خروفاً جيداً من بين القطيع لأتعرف عليه وعلمته بعلامة ظاهرة , وتركته مع القطيع الموجود بحظيرة الدير , ولم يكن أحد يعرف ذلك ..
وفى تذكار القديس الأنبا بولا , أستقليت سياره الدير وحملتها ببعض المؤن وسكر ودقيق وخلافه , وأخذت خروفاً لذبحه فى دير الأنبا بولا إحتفالاً بذكراه , وبدأت السياره فى التحرك وعندما وصلت إلى باب الدير وجدت أبونا يسطس يقف عند الباب معترضاً طريق السيارة وهو يصيح بأعلى صوته على غير عادته : " أنت موش أد الملاك ..أنت موش أد الملاك .. أرجع .. أرجع " وكرر هذا الطلب عدة مرات فنزلت من السيارة لأستطلع الأمر , ولكن أبونا يسطس صمت ولم يقل أكثر مما قاله .
وهنا فكر القمص أثناسيوس وفكر فيما قاله ابونا يسطس وقال : " إذا لم نطع ابونا يسطس , سوف يحدث ما تحمد عقباه , فلنرجع ألان , وبعدين نشوف أيه الحكاية " وأرجع كل شئ إلى مكانه وأخذ الخروف ليعيده إلى الحظيرة وهنا ظهرت المفاجأه أنه كان الخروف الذى سيقدمه للملاك ميخائيل هو الذى حمله فى السيارة , فإندهش الب رئيس الدير جداً وتعجب .. وفكر طويلاً كيف لم يلاحظ العلامة التى وضعها بنفسه ليميز بها الخروف الذى نذره وأنكشف هذا ألمر لرجل الرب الإله يسطس الأنطونى أنه لشئ عجيب حقاً . وأعاد رئيس الدير كل شئ مرة أخرى إلى السيارة وأخذ خروفاً آخر , وذهب ليحتفل بتذكار الأنبا بولا فى ديره , ولم يعترضه أبونا يسطس هذه المرة .
وحدث بعد ذلك أن قامت البطريركية بإستدعائى , فتوجهت إلى ابونا يسطس , وحكيت له عن الإستدعاء , وكنت خائفاً بسبب المشاكل المثارة ضدى والتى بسببها نذرت الخروف إلى الملاك ميخائيل , وطلبت بإلحاح أن يصلى من اجلى ابونا يسطس عند سفرى إلى القاهرة , فقال أبونا يسطس : " أنت خايف ...لا ما تخافش .. هيرقوك أسقف .. هايرسموك أسقف " ولكنى لم أصدق ما قاله كيف أن هناك مشاكل مثارة ثم أحصل على الأسقفية وكلما كررت طلبى منه بالصلاة كان يقول نفس الكلام ويصر على قوله كانه كان متأكداً .
وتركت الدير خائفاً متوجساً , وتركونى فى القاهرة شهراً تقريباً مرت ايامه كأنها سنين طويلة , ولكنى فوجئت فى النهاية برسامتى أسقفاً .. شئ عجيب حقاً أعمال هذا القديس الذى يرى المستقبل .

نيـــــــــــاحة القديس أبونا يسطس الأنطونى

عاش أبونا يسطس على القليل صائما ولم يأكل لحماً طيلة حياته ولم يمرش ض طيلة حياته , وقد مرض بضع ساعات قبل نياحته , ووجده الرهبان نائماً على الأرض أمام القصر , فحملة أحد آباء الدير إلى حجرة من حجرات الدير , وقد لاحظ أن درجه حرارته مرتفعه وأنه ضعيف جداً وما هى إلا بضع ساعات إلا وتنيح قديساً عظيماً من قديسى دير الأنبا أنطونيوس وأقيمت الصلاة على جسدة الطاهر فى كنيسة ألأنبا أنطونيوس ألأثرية بديره العامر .
أبونا يسطس الأنطونى " يضئ الأبرار كالشمس " (متى 13 : 43 )
يقول القمص أبسخرون الأنطونى : " أن ابونا تاوضروس الأنطونى رأى نوراً ينبعث من المكان الذى دفن فيه جسد القديس "
كما أن الجنود الذين كانوا يعسكرون فى منطقة قريبة من الدير شاهدوا نوراً بعد نياحة القديس ينبعث من الدير عدة لياي متوالية حتى ظنوا أن هناك إحتفالاً غير عادى .. وسألوا رئيس الدير : " هو عندكم إيه الأيام دى ؟ ليه الدير منور بالليل ؟ "
ورآى بعض الجنود شخصاً فى هيئة نورانية ومعه كشاف مضئ بالليل فوق سور الدير فظنوا أنه عدو يريد كشف موقعهم فضربوا عليه الرصاص فلما لم يجدوا أن رصاصاتهم لم تؤثر فى السائر على السور توقفوا ليشاهدوه وفى صباح اليوم التالى ذهبوا إلى الدير صباحاً ليسألوا عمن تسلق سور الدير وسار عليه , وكان ألاباء سمعوا صوت الرصاص ينطلق بغزارة فى الليل وعندما وصف الجنود الشخص المنير لآباء الدير عرفوا أنه أبونا يسطس الذى تنيح
ويقول رهبان الدير أن أبونا يسطس كان يتجول طوال الليل فى الدير , وظل كثيرون يرونه يتجول بعد نياحتة بين أحباءه ومن يطلبونه ومن هم فى ضيقة إن القديسين هم ذخائر كنيستنا القبطية الأرثوذكسية هم الذين يذكروننا أمام عرش النعمة ..
ابى القديس أبونا يسطس الأنطونى أذكرنى وأذكر عائلتى وشعبنا القبطى وفقراءه وكل من هم فى ضيقة من ضيق الإضطهاد الإسلامى أمام الرب الإله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://http//:www.jesus-brothers.own0.com
ميمو بنت المسيح
قسم المطبخ والمرأه والاشغال اليدويه وتصميمات الديكور
قسم المطبخ والمرأه والاشغال اليدويه وتصميمات الديكور
avatar

انثى
التسجيل : 29/11/2008
مجموع المساهمات : 2255
شفـيعي : مارمينا
الـعـمـل : ربنا موجود
هـوايـتـي :
مزاجي :

مُساهمةموضوع: رد: معلومات عن القديس الصامت ( ابونا يسطس الانطونى )   الجمعة 18 سبتمبر - 19:17

ميرسى خالص توتا على المعلومات الرائعه دى

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


نفسى ارتمى تحت رجلك وابكى كل دموع عنايا وانسى نفسى يارب جمبك وانت بتطبطب عليا وتضمنى وتدى الامان وتهد سور حزنى اللى خانق فرحتى أعلى بيك فوق نفسى
بلاقى فيك كل اللى راح بنسى بيك اعلى الجراح واستعيد كل اللى راح تحت الحمول المتعبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معلومات عن القديس الصامت ( ابونا يسطس الانطونى )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طاحونه البابا كيرلس :: الطاحونه المسيحية العامة :: منتدي القديسين والشهداء الابرار-
انتقل الى:  


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا

منتدي طاحونه البابا كيرلس



Preview on Feedage: %D8%B7%D8%A7%D8%AD%D9%88%D9%86%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D8%A7-%D9%83%D9%8A%D8%B1%D9%84%D8%B3 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You